رابطة الإعلاميين الجزائريين في الخارج
2017/09/20
المقالات والتعليقات الواردة
في موقع الرابطة لا تعبر إطلاقا عن رأيها عدا الموسومة منها باسم الرابطة
2015 - 2017
نعي وتعزية في زميلنا الصحفي " كمال بحيح"

نعي وتعزية في زميلنا الصحفي " كمال بحيح" نعي وتعزية في زميلنا الصحفي " كمال بحيح"

  • 21 نيسان (أبريل) 2017
  • 15324
  • الأخبار

تلقت " رابطة الإعلاميين الجزائريين في الخارج" نبأ وفاة زميلنا الصحفي ٍ"كمال عبد القادر بحيح"، الذي إنتقل إلى جوار ربه اليوم الجمعة، وهذا بعد أكثر من خمسين يوما قضاها في العناية المركزة بمستشفى الكويت

كمال من الصحفيين الجزائريين المخلصين، الذين آمنوا برسالة المهنة وشرفها، خدمها بقلبه قبل أن يخدمها بقلمه ولسانه على مدار أكثر من عقدين من الزمن في كل من الجزائر والكويت. عمل في الإذاعة الوطنية عدة سنوات قبل أن يحط رحاله في الكويت عام 2003 محررا في تلفزيونها الرسمي.
وعلى مدار أبعة عشرعاما قضاها في الكويت كان مثالا للصحفي الناجح وللجزائري الشهم والمعطاء، شاءت إرادة الله أن يتعرض لنزيف في المخ يوم 2 مارس 2017، وأدخل العناية المركزة وبقي بها حتى وافاه الأجل اليوم 21 أفريل 2017 قبل نصف ساعة من آذان صلاة الجمعة.
كمال بحيح من مواليد عام 1969 بلدية القصور ولاية برج بوعرريج، عرف عنه تواضعه، حبه لأهله ووطنه ووفاءه لأصدقاءه وزملاءه، مولع بالرياضة، مرشد للشباب ومعين للفقراء، رحل - رحمه الله- تاركا استقطاعين من راتبه للفقراء والمساكين حتى عام 2029 تكرما منه وفضلا وذخرا ليوم لا ينفع مال ولا بنون.
رحمك الله يا كمال .. وأدخلك فسيح جنانه .. ونسأله تعالى أن يرزق والدتك وأهلك وإخوانك وزملاءك الصبر والسلون.
" إنا لله وإنا إليه راجعون"

رابطة الإعلاميين الجزائـريين في الخارج

مرفقات
التعليقات